المنتدى الرسمي للفنان ماجد المهندس


 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلتسجيل عضويهدخول

السلام عليكم احبائي الاعضاء تم انشاء منتدى جديد للفنان ماجد المهندس وبنفس الادارة من نوع vb اكثر مميزات وخفة تصفح يعني تم تحويل هذا المنتدى اليه فعلى من يحب التواصل معنا عليه زيارة الموقع والتسجيل به من الرابط التالي http://www.almohandis-world.com/vb


شاطر | 
 

  اهداء بقلم ماجد المهندس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اميرة الشوق
عـضــو فعـــال
عـضــو فعـــال


انثى
المشاركات : 166
العمر : 25
الاقامة : الرياض
دولتي :
مهنتي :
جنسيتي :
السٌّمعَة : 0
مستوى التقييم : 395
تاريخ التسجيل : 28/07/2010

مُساهمةموضوع: اهداء بقلم ماجد المهندس    الإثنين أكتوبر 04, 2010 1:57 pm






السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي










السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي





[center][size=25]




السلام عليكم


اشلونكم ان شالله بخير



حبيت انقل لكم مدونه فنانا ماجد [url=http://www.9ot3.com/vb/t60168.html]المهندس [/url]للمبدع فائق حسن


اتركم مع الحديث




بقلم
ماجد المهندس/




أحب أن اتكلم معكم اليوم عن صديقي الشاعر فائق حسن، والذي أجزم أنه حين دخل حياتي، انقلبت رأساً على عقب.. إلى الأفضل بالطبع.

ففائق كان محطة تحول في مسيرتي الغنائية كما كنت بالنسبة له.
واكتشفنا فيما بعد أننا ثنائي نكمل بعضنا البعض، فهو يمتلك مزيج من الإبداع وأنا امتلك صوتاً احمد الله أنه مسموع ومحبوب لدى الجمهور العربي العزيز.

فائق صاحب احساس عالي ونظرة ثاقبة، وفي نفس الوقت هو شاعر ومخرج يهتم بالمجالين ويبذل جهده فيهما بنفس التفاني والإبداع.

بدأ بكتابة الشعر عام 1993، وجمعته تعاونات عدة مع مجموعة كبيرة من الفنانين داخل وخارج العراق.
ثم اتجه إلى الإخراج ونفذ مجموعة من المسلسلات التليفزيونية والفيديو كليب، ومن أبرز الأسماء التي تعاون معها علي صعيد الكلمات: عادل مختار، وعمر العبد اللات، وفضل شاكر، وصلاح حسن، وحسن غالي.

وأحب أن أقول أن فائق كتب أجمل ما غنيت وصاغ أصدق الكلمات بإحساسه المرهف الذي يصل إلي قلب الجمهور مباشرة.
ومن ضمن هذه الأغاني: واحشني موت، بلد الحبايب،... وغيرهم الكثير.

وعن أغنية (يمكن أحبك)، فقد اشترك فائق معي بصوته في حوار صغير، وصل إلى آذان الكثيرين كالشعر المعبر والمليء بالإحساس، كما كتب موال (أنا مشتاق) الذي أظهر فيه من خلال الكلمات الصادقة صورة العراق الجميلة بدون أن نراها أو نسافر إليها.

أما من ناحية الإخراج ففائق أيضاً شاعر في إخراجه، حيث يوصل لنا الكلمة الجميلة التي يكتبها بأصدق وأجمل صورة تعبر عنها تصل إلى المشاهد بكل بساطة وسلاسة.

ولأن فائق مخرج وشاعر يخرج بمشاعره، ويشعر في صورته فيخرج لنا صورة مليئة بالإحساس تدخل إلى القلب مباشرة دون استئذان.. فأحببت أن أهدي إليه تدوينتي



[/size][/center]
[/size][/center]
[/size][/center]
[/size][/center]
[/size][/center]
[/size][/center]
[/size][/center]
[/size][/center]
[/size][/center]
[/size][/center]
[/size][/center]
[/size][/center]
[/size][/center]
[/size][/center]
[/size][/center]
[/size][/center]
[/size][/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اهداء بقلم ماجد المهندس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى الرسمي للفنان ماجد المهندس :: ماجد المهندس :: قسم الشاعرالمبدع فائق حسن-
انتقل الى: